حلول لمخاوف الطفل وخجله في المدرسة


الطفل والمدرسة
مخاوف الطفل والمدرسة

حلول لمخاوف الطفل وخجله في المدرسة:

يجب أن تكونى موجودة فى الفاعليات المختلفة الخاصة بطفلكِ والتى تقيمها المدرسة ويمكن أن يكون هذا الأمر عن طريق التطوع للمساعدة فى الفاعليات المختلفة مثل المساعدة فى تنظيم أنشطة مختلفة فى مكتبة المدرسة، واعلمى أن مثل تلك الأمور ستجعل طفلكِ يرى أنكِ تعتبرين المدرسة أمرا مهما بالنسبة لكِ كما يجب أن يكون بالنسبة له. إن تواجدكِ فى مدرسة طفلكِ أيضا أمر سيتيح لكِ مراقبة طريقة تصرف المدرسين وكيف يتعامل طفلكِ داخل المدرسة مع من حوله من زملاء ومعلمين خلال اليوم الدراسى. على الأم أن تحرص دائما على حضور كل الاجتماعات المدرسية الخاصة بحالة الطفل بصفة عامة وأدائه الدراسى.كيف تساعدين طفلك الخجول على التعامل فى المدرسة؟إن توقع الكثير من طفلكِ بطريقة مبالغ فيها أمر قد يضع عليه العديد من الضغوط ويجعله يشعر بالاكتئاب أو الإحباط مع الوضع فى الاعتبار أن هذا الإحباط قد يتحول لنوع من الغضب. يجب أن تنظرى جيدا للفصل الذى يتعلم طفلكِ داخله وكيفية تأقلمه مع من حوله مع وجوب تقديم الدعم له. ويجب على الأم أن تنتبه إلى حقيقة مهمة وهى أن التفوق الأكاديمى مهم بالطبع للطفل ولكن يبقى المهم أيضا تقديم الدعم المعنوى للطفل. إن أى أم تريد بالتأكيد أن تكون بجانب طفلها وأن تدافع عنه دائما وهو الأمر الذى قد يجعل الأم تستنكر ما يقوله معلمو الطفل بشأن إساءة طفلها للسلوك وقد تبدأ فى التعامل مع معلمى طفلها بعدم احترام وهو الأمر الذى قد يصل للطفل مما قد يجعله يبدأ فى التعامل مع مدرسيه أيضا بعدم احترام مما قد يتسبب له فى الكثير من المشاكل وقد يجعله بعد ذلك يبدأ فى التعامل معكِ بعدم احترام بل إنه قد يبدأ فى التشكيك فى سلطتكِ أنتِ كأمه.

اليكِ بعض الاطعمة التي تزيد من تركيز طفلك: اذا كانت تلك هى أول مرة يسئ فيها طفلكِ السلوك فى المدرسة فيجب أن تتأكدى من روايته للأحداث لأن الأمر قد يكون مجرد سوء تفاهم ولذلك يجب أن تقومى بتحديد موعد مع معلمى طفلكِ فى المدرسة. أما إذا كان طفلك يسئ السلوك باستمرار فى المدرسة فيجب أن يكون موجودا أثناء اجتماعكِ مع معلميه فى المدرسة حتى يدرك الطفل أنه مسئول عن أفعاله وأنه يجب أن يتحمل العواقب. وفى مثل هذا الاجتماع يجب أن تحرصى على ألا يكون هناك أى نوع من أنواع عدم التواصل مع الحرص على أن تتحدثى مع طفلكِ فى كل النقاط قبل البدء فى الاجتماع. يجب أن تراقبى سلوكيات طفلكِ فى المنزل وهل يقوم بنفس التصرفات التى يقوم بها فى المدرسة مع وجوب إعادة تقييم الطريقة التى تتعاملين بها مع طفلكِ أحيانا أو على الأقل التفكير فى إعادة التقييم. قلق الطفل عند دخول المدرسة طبيعى فلا تدفعيه للتوترإذا كان طفلكِ يسئ السلوك فى المدرسة فيجب عليكِ فى تلك الحالة أن تقومى بالتفكير فيما إذا كان الطفل يمر بأى ظروف صعبة أو مشاكل قد تكون تؤثر على سلوكه وتجعله يشعر بعدم الثقة بالنفس وهو الأمر الذى قد يسبب له الصعوبات فى المدرسة.

Comments 0

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حلول لمخاوف الطفل وخجله في المدرسة

log in

reset password

Back to
log in