عادة مص الإصبع عند الأطفال


مص الاصبع

اليك بعض الحقائق:
*المص بشكل عام هو مجرد سلوك طبيعي ووسيلة لعب مثلا أو ردة فعل طبيعية عندما يجوع الطفل وليس مرضا.
* يبدأ مص الأصابع عندما يكون الطفل جنينا في بطن أمه وليس بعد الولادة. يستمر بشكل آلي وطبيعي لمدة 6 أشهر ويبدأ يقل تدريجيا في عمر ستة أشهر ولكنه قد لا يتوقف تماما في كل الأطفال.
* 75 إلى 90% من الأطفال يمصون أصابعهم.
* في الغالب يختفي سلوك مص الأصابع لوحده في سن الثالثة إلى السادسة دون تدخل من أحد.
*الطفل يدخل أي أصبع في فمه أو يلعب به بلسانه أو يمصه ولكن الأعم الأغلب من الأطفال يمص إصبعه الإبهام. قد يمص الطفل يده كلها أو قدمه كلها أو أصابع القدم فقط.
*العضاضات والأشياء اللينة الأخرى التي يضعها الطفل في فمه قد تكون مشكلة وتؤدي لنفس مضاعفات مص الأصابع ولكنها أهون في العلاج.
* لا تعتقد أن الطفل لا يفهم أو لا يستوعب, بل العكس تماما, فهو مخلوق مستوعب وبامتياز.
*إن العلاج بإكراهه أو تنفيره ليس هو الأمثل لظاهرة مص الأصابع إذا وصلت لمرحلة المشكلة.
ما هو سبب مص الطفل لإصبعه؟
*كسلوك مريح جدا للطفل ويجعله يسترخي.
يعتبر المص واللعب بأعضائه وسيلة تعلم للطفل واستكشاف لما حوله. فالطفل قد يضع في فمه أي شيء وليس فقط إصبعه.
*
المص يساعد على النوم.
*
كوسيلة طمأنة عند الخوف والقلق التفاعلي البسيط.
*
قد يكون أحيانا مجرد علامة على الجوع.
*
قد يكون علامة على الملل وعدم الرغبة في اللعب بما لديه من ألعاب.
*
قد يكون علامة على الإهمال أو عدم رضا الطفل عن عناية الوالدين به كغيابهم عنه طويلا مثلا أو ضربه أو توبيخه.
*
قد يبدأ الطفل بمص إصبعه بعد أن يتوقف عن ذلك لفترة طويلة كحالة نكوص عندما يولد طفل جديد في الأسرة أو عندما تحصل مشكلة حول الطفل تؤدي إلى قلقه وخوفه.
نبدأ بتسمية مص الإصبع مشكلة :عندما تبدأ الأسنان الدائمة بالظهور, تبدأ ظاهرة مص الأصابع تأخذ منحى آخر وهو أنها تشكل مشكلة للطفل والأم. فهي تشوه الأسنان وهذا قد يغير شكل الطفل أيضا. الأسنان لا تتضرر لوحدها بل حتى سقف الحلق قد يتغير شكله ودرجة تقعره أيضا.
شدة المص ومدته خلال اليوم والليل هما عاملان مهمان في ظهور المشاكل والمضاعفات. بعض الأطفال تتأذ لديهم حتى الأسنان اللبنية أي أن المضاعفات تظهر مبكرا جدا. في مثل هذه الحالة يتطلب الأمر اللجوء للطبيب مبكرا.
أغلب التشوهات التي تحصل لأسنان الطفل قد تشفى ويتم تصحيحها بعد أن يتوقف عن المص دون تدخل طبي, أي لوحدها تماما.
يمكن أن نعتبره مص الأصابع مشكلة أيضا عندما يقترن بعادة أخرى غير مستحبة مثل شد الشعر أو نتفه.
ظهور مشكلة في النطق أيضا كمضاعفات لتشوهات غير ملحوظة أو غير منتبه لها هي علامة قوية على المشكلة وضرورة اللجوء للطبيب للمساعدة في حلها.
إن أردت إرشادات وبعض النصائح لهذه العادة إليك الآتي”
*البدء في التفكير في الحل بكافة طرقه وأولها الحديث مع الطفل فقط عندما يكون المص مشكلة. مثلا عندما تبدأ الأسنان الدائمة في الظهور أو عندما يكون المص شديدا بحيث يشوه حتى الأسنان اللبنية مبكرا. بمعنى آخر, لا تزعج طفلا عمره سنة أو سنتان فقط لمجرد خوفك أنت من المشكلة. دعه يستمتع بمص إصبعه في هذه الفترة وفي الغالب سيتوقف بعد عمر معين. في الغالب لا يعتبر مص الأصابع مشكلة قبل سن الرابعة من العمر حيث يبدأ الخوف والقلق

من قبل الوالدين بسبب هذه المشكلة.
*تجنب نزع الإصبع بنفسك من فم الطفل وقم فقط بتنبيهه أو الطلب منه بلطف أن يبعد إصبعه.
*تجنب كل الوسائل العقابية،هذه الطريقة تزيد من المشكلة وتفاقم منها وتزيد من مضاعفاتها،خلق الخوف والفزع في نفس الطفل يضيف سببا آخر لمص الأصابع غير الأسباب الطبيعية.
*لا تبدأ بالوسائل التكريهية كخطوة أولى بل دعها كخطوة متأخرة.
*تكلم مع الطفل بأن مص الأصبع قد يؤذيه.
*عندما يكون الطفل كبيرا نوعا ما “مثلا سبع سنوات“, فدع له مجالا أكبر لاختيار طريقة الحل.
*اتبع أسلوب التشجيع والمديح.
*لا تناقش المشكلة أمام الأغراب ولا أمام أخوته أيضا بصفة الإحراج له أو كوسيلة ضغط أو مقارنة بينه وبين الآخرين الذين لا يمصون أصابعهم. ذلك قد يكون كفيلا بزيادة المشكلة بدلا من حلها.
*تغطية اليد ليلا بواسطة قفازات خاصة. يمكن أن توضع القفازات أو الشريط اللاصق نهارا أيضا. لا بد من الشرح للطفل أن هذا ليس عقابا وإنما كوسيلة تذكير له فقط.
* الاتفاق مع الطفل على أنه مسموح له مص أصبعه في أوقات محددة وأماكن محددة خلال اليوم قد يفيد كثيرا.

 

نتمنى أن تكونوا قد استفدتم من عالم كعكي….

Comments 0

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عادة مص الإصبع عند الأطفال

log in

reset password

Back to
log in